فيديو

    اعلانات و روابط مفيدة

     


     

    ministere-24268.jpg

    clic_ici_vert.jpg

    meteo-tunisie-institut-national-meteorologie.jpg

    medradio.jpg

     clic_ici_vert.jpg

    c_sncf_logo.jpg

    t4.jpg

    ag43-tunisair.jpg

    tunis7.jpg

    images.jpg

    Mosaique_fm_logo.png

    cap.png

    clic_ici_vert.jpg

    ag43-radio-nationale-tunisienne.jpg

    clic_ici_vert.jpg

    1.jpg

    -الدفاع-عن-المستهلك.jpg

    SOCODEQ.jpg

    fr_logo_pagesjaunes.png 

     

     select_plant2.jpg

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    نابـــــــــل:أي مصير للتعاضديات الفلاحية بتاكلسة ؟

    2015/09/17 يحتل القطاع الفلاحي في معتمدية تاكلسة مكانة هامة مما أهل المنطقة لأن تكون قطبا فلاحيا هاما يساهم في دعم الإنتاج الوطني وتطويره بالإضافة إلى استئثارها بنسب إنتاج عالية في بعض القطاعات. غير أن العراقيل التي تتعرض لها وحدتا الانتاج الفلاحي «النجاح» والسعادة بتاكلسة وهي من أكبر الوحدات الانتاجية في تونس قد تساهم في تأزيم الأوضاع الاجتماعية لجل المتعاضدين بسبب عدم حصولهم على مستحقاتهم المالية من المرابيح وكذلك بسبب تراكم الديون الوهمية التي أصبحت تشكل عبئا كبيرا عليهم رغم ما تحققه التعاضديتان من أرباح سنوية طائلة.

    «الشروق» انتقلت على عين المكان واطلعت عن قرب على هذه الأوضاع الصعبة التي قد تعصف بأهم وحدتي انتاج فلاحي في تونس.
    السيد محمد بكوشي رئيس مجلس ادارة الوحدة التعاضدية للانتاج الفلاحي السعادة بتاكلسة قال ان المناخ الاجتماعي غير سليم داخل وحدتي الانتاج بسبب تعدد العراقيل وعدم تلبية مطالبنا التي تتمثل أساسا في تحيين رأس المال وتجميد الديون القديمة وتوزيع أرباح المواسم الفارطة على المتعاضدين والترفيع في الأجر الفلاحي الأدنى وأضاف أن هذه الوحدة الانتاجية تعتبر مكسبا وطنيا هاما وجب المحافظة عليه وذلك عن طريق الاعتراف بالجميل للمتعاضدين الذين ساهموا في تحقيق الأرباح و في توفير الانتاج الفلاحي من الحبوب والكروم وذلك بطرح الديون المتخلدة بذمتهم وتمكين كل من سيحال على التقاعد الاجباري من منحة تساوي على الأقل راس المال الاجتماعي والترفيع في المنح الاجتماعية التي تخصص سنويا للمتعاضدين في المناسبات الدينية والعودة المدرسية. وأكد السيد محمد بكوشي أن أولويات هذا المجلس هي تسوية الوضعية المالية واسترجاع الديون المتخلدة لفائدة التعاضدية والمحافظة على الاستمرارية وتحقيق الأهداف التي بعثت من أجلها.
    كما طلب السيد قيس بو خريص «متعاضد» من السيد وزير الفلاحة ضرورة التدخل لإنقاذ التعاضدية من الانحلال وذلك عن طريق تحيين القانون الأساسي للوحدات الانتاجية واعفاء المتعاضدين من الديون الوهمية التي تراكمت عليهم دون أن يعلموا كيف أتت هذه الديون ولفائدة من تسدد مشددا على أن ما تتعرض اليه الوحدات الانتاجية من تهميش وعراقيل ومحاولة اغراقها في الديون واظهارها على أنها عاجزة غايته اجبار المتعاضدين على التفويت فيها للخواص وللوبيات تسيطر على القطاع الفلاحي على حد قوله مؤكدا على أن المتعاضدين متمسكون بمكتسباتهم التي حققوها بواسطة أجيال متعاقبة وبالتالي فانهم غير مستعدين للتفويت فيها مهما كان الثمن مستغربا في الوقت نفسه عدم السماح لمجلس الادارة بتجديد غراسات العنب وتطوير العمل الفلاحي داخل التعاضديات بالرغم من توفر المعدات وتوفر الكفاءات الشابة وقال ان ما تعيشه تعاضديتنا من مشاكل هي ممنهجة ومخطط لها.
    وأيده في كلامه السيد الجيلاني بريك الكاتب العام للتعاضدية الذي ذهب الى المطالبة بالتصفية في صورة عدم توفر الحلول وتوزيع الأرباح والأراضي على مستحقيها والوقوف وقفة الرجل الواحد من أجل عدم التفويت في هذه المكتسبات الى الخواص وتدخل السيد جمعة العميري وهو متعاضد وقال انه رغم اشتغاله مدة 43 سنة في هذه التعاضدية ومساهمته في تطوير الانتاج الا انه لم يحصل على مستحقاته كاملة ويشعر أن ما قدمه للتعاضدية من تضحيات لا يتماشى وطريقة خروجه منها ويعتبر ذلك اهانة .وظلما بعد ان أغرقوه في ديون وهمية حتى لا يطالب بمستحقاته الكلام نفسه أكده السيد عبد الكريم الهميسي الذي قال ان التعاضدية تحقق ارباحا طائلة كل سنة لكن لا نعلم أين تصرف هذه الأرصدة والحال ان حقوق المتعاضدين مهضومة أما في ما يخص باقي المشاغل. وطالب السيد عبد الكريم الهميسي من كل الفلاحين والمتعاضدين والعمال بضرورة المحافظة على هذه المكسب الذي حققوه بواسطة أجيال متعاقبة.

    © 2017 Sj TheCool - Joomla Responsive Template. All Rights Reserved. Designed By SmartAddons.com

    Please publish modules in offcanvas position.